أخبار النقلالنقل الجوي

شراكة استراتيجية موسعة بين “الخطوط القطرية” ونظيرتها الماليزية

الدوحة – مباشر: كشفت الخطوط الجوية القطرية والخطوط الجوية الماليزية النقاب عن المرحلة التالية من الشراكة الاستراتيجية بين الناقلتين، وذلك في أعقاب إعلان الأخيرة إطلاق رحلاتها المباشرة بدون توقف من كوالالمبور إلى الدوحة اعتباراً من 25 مايو.

وحسب بيان للخطوط القطرية اليوم الثلاثاء ستعزز الناقلتان من التعاون بينهما على نحو كبير من خلال اتفاقية الرمز المشترك، الأمر الذي سيتيح للمسافرين إمكانية السفر إلى مختلف أنحاء العالم، والاستمتاع بخيارات السفر السلسة عبر مطاراتهما الرائدة في كوالالمبور والدوحة.

ويضيف توسيع اتفاقية الرمز المشترك بين الناقلتين 34 وجهة إلى الوجهات الـ 62 الحالية؛ وسيتيح أمام المسافرين من جميع أنحاء العالم إمكانية الاستمتاع بتجربة سفر عبر شبكة وجهات الناقلتين الموسّعة المشتركة، من خلال حجز واحد وتذكرة سفر واحدة، بما في ذلك تسجيل الوصول والصعود إلى الطائرة وفحص الأمتعة.

واعتباراً من 25 مايو 2022، أصبح بإمكان المسافرين على متن رحلات الخطوط الجوية الماليزية، من كوالالمبور إلى الدوحة؛ الاستمتاع بخيارات السفر من خلال رحلات الرمز المشترك، إلى 62 وجهة على شبكة وجهات الخطوط الجوية القطرية المتنامية في الشرق الأوسط وإفريقيا وأوروبا وأمريكا الشمالية.

كما سيتمكن عملاء الخطوط الجوية القطرية المسافرين من الدوحة إلى كوالالمبور؛ من الاستمتاع بخيارات السفر إلى 34 وجهة على شبكة وجهات الخطوط الجوية الماليزية، بما في ذلك شبكة وجهاتهم المحلية والأسواق الرئيسية في آسيا، مثل سنغافورة وسيؤول وهونغ كونغ وهو تشي منه، رهناً بالموافقات الحكومية.

وتهدف كلّ من الخطوط الجوية القطرية والخطوط الجوية الماليزية من هذه الشراكة؛ إلى تطوير وتعزيز مكانة مطار كوالالمبور، بوصفه مقرّ عمليات جوية رائد في منطقة جنوب شرق آسيا، يتيح إمكانية ربط ماليزيا وجنوب شرق آسيا وأستراليا ونيوزيلندا بالشرق الأوسط وأوروبا والأمريكيتين وإفريقيا.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى