أخبار النقلالخدمات اللوجستية

مرافق منظومة النقل.. مشاريع ضخمة نُفذت بأعلى المعايير العالمية لخدمة ضيوف الرحمن

انطلاقاً من دورها الفعّال في خدمة ضيوف الرحمن القادمين إلى أطهر بقاع الأرض لأداء شعائر ومناسك الحج، قامت منظومة النقل والخدمات اللوجستية بتجهيز كافة مرافق النقل التي تخدم حجاج بيت الله الحرام، وذلك في سبيل تسهيل وصولهم وتنقّلهم من وإلى المشاعر المقدسة، وتوفير احتياجاتهم من شحن وسلاسل إمداد وكافة الخدمات اللوجستية، بما يسهم في راحتهم ويضمن تأديتهم لفريضة الحج بكل يسر وطمأنينة.
فعلى مستوى الطرق جهّزت منظومة النقل عدداً من الطرق ذات المستوى العالي من السلامة والصيانة لوصول الحجاج إلى مكة المكرمة، وهي: طريق الرياض / الطائف / مكة المكرمة بإجمالي أطوال بلغ 820 كم، وطريق القصيم / المدينة المنورة البالغ طوله 448 كم، وطريق مكة المكرمة / المدينة المنورة بطول 421 كم، إضافةً إلى طريق جدة / المدينة المنورة الذي تصل أطواله إلى 410 كم، وطريق مكة المكرمة / جدة بطول 70 كم، وطريق مكة المكرمة / الطائف بطول 70 كم، بالإضافة لباقي الطرق عبر المنافذ الحدودية.
وعلى مستوى المطارات فقد قامت المنظومة بإنهاء كافة التجهيزات لثلاثة مطارات لاستقبال طلائع الحج، تمثلّت في مطار الملك عبدالعزيز الدولي بجدة، ومطار الأمير محمد بن عبدالعزيز الدولي بالمدينة المنورة، إضافةً إلى مطار الطائف الدولي.
أما فيما يخص النقل السككي فقد تم تجهيز عدد من محطات الخطوط الحديدية لنقل الحجاج من وإلى المشاعر المقدسة، وهي: محطة مطار الملك عبدالعزيز، ومحطة السليمانية، ومحطة مكة المكرمة، إلى جانب محطة المدينة المنورة، ومحطة قطار المشاعر التي تسهم في تنقل الحجاج بين المشاعر المقدسة.
وفيما يختص بالنقل البحري تم توفير ثلاثة موانئ على سواحل البحر الأحمر لقدوم ضيوف الرحمن، حيث شملت ميناء جدة الإسلامي، وميناء ينبع التجاري، إضافةً إلى ميناء ضباء.
وتسهم هذه الجهود التي تقوم بها منظومة النقل والخدمات اللوجستية في استقبال الحجيج من كل فجٍّ عميق عبر الطرق والمنافذ البرية والمطارات والموانئ والقطارات، وتيسير وصولهم إلى البقعة الطاهرة، بالإضافة لدورها في التصريح للحافلات التي تنقل ضيوف الرحمن، إذ تعتبر المنظومة شرياناً رئيسياً للحركة على مدار العام.
كما تسهم الجهود في تحقيق مستهدفات الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية، التي تستهدف دعم عدد من القطاعات ومنها قطاعي الحج والعمرة، حيث تتضمّن الاستراتيجية عدد من البرامج التي ستسهم في تحقيق مستهدفات برنامج خدمة ضيوف الرحمن الذي يهدف للوصول لـ 30 مليون معتمر بحلول 2030، وذلك من خلال تهيئة الطرق زيادة أطوال شبكاتها وإنشاء طرق جديدة، وتوسعة الطاقة الاستيعابية للمطارات وإطلاق ناقل وطني جديد، وزيادة عدد الوجهات الدولية إلى 250 وجهة، ورفع كفاءة الموانئ التي تنقل ضيوف الرحمن وتعزيز كافة أنماط النقل، إلى جانب زيادة أطوال الخطوط الحديدية، واستكمال الجسر البري الذي يربط شرق المملكة بغربها.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى