أخبار النقل

وزارة النقل تسلط الضوء على جهودها في جودة الحياة وتحسين الطرق خلال أكتوبر الماضي

تُواصل وزارة النقل والخدمات اللوجستية إنجاز مشاريعها بأفضل المعايير والجودة من أجل تطوير الطرق التابعة للوزارة؛ للارتقاء بمؤشر جودتها وتحسين الخدمات المقدمة لقاصديها، وتعزيز جودة الحياة، والمساهمة في خفض معدل حالات الوفيات الناجمة عن الحوادث، ورفع مستويات السلامة المرورية.

واستعرضت الوزارة إحصائية عن الأعمال التي نفّذتها الإدارة العامة للجودة والبيئة لشهر أكتوبر 2022، حيث تم مراجعة واعتماد 35 خلطة تصميمية (إسفلتية–أساس حصوي–خرسانية) بهدف التحقق من مثولها للمواصفات الفنية، كما تم مراجعة واعتماد 4 مواد المراد استخدامها في مشاريع الطرق في مختلف المناطق؛ بهدف التحقق من مثولها للمواصفات خلال الشهر ذاته، بالإضافة إلى القيام بـ64 جولة تفتيشية على مصانع إنتاج مواد إنشاء الطرق (إسفلت محسن–مواد لاصقة–عوامل السلامة) خلال شهر أكتوبر.

وشاركت الإدارة ضمن لجان استلام مشاريع الطرق (تنفيذ – صيانة) بعدد 27 مشروع استلام ابتدائي، إضافة إلى أنه تم تنفيذ جولات تفتيشية على مشاريع الطرق (تنفيذ – صيانة – سلامة) بلغت 62 جولة تفتيشية خلال شهر أكتوبر.

وفيما يخص التدريب والتأهيل فقد قامت الإدارة بتنفيذ برنامج الفحص والتفتيش والرقابة على الجودة ضمن فروع الوزارة بمنطقة حائل، ومنطقة المدينة المنورة خلال شهر أكتوبر.

يُذكر أن هذه الجهود تهدف إلى تعزيز جودة الحياة في المدن من خلال رفع مستوى السلامة على الطرق ومواصلة خفض معدل الوفيات على الطرق والذي كان يقدر في عام 2016 بـ 28.8 حالة لكل 100 ألف ساكن؛ حيث انخفضت حتى وصلت الآن إلى 13.4 حالة.

وستسهم هذه الأعمال في تقدّم المملكة بمؤشر جودة الطرق، ومواصلة ريادتها عالميًا في ترابط الشبكات، من خلال تعزيز كفاءة الأداء والتشغيل لضمان جودة أعلى للطرق، وصولًا لتحقيق مستهدفات الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية، التي تعد محورًا رئيسًا ومهمًا في برامج رؤية المملكة 2030.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى