النقل الجوي

نيوم تدعم استثماراتها في فولوكوبتر لتطوير صناعة التنقل الجوي الخالي من الانبعاثات

أعلنت نيوم عن دخولها باستثمار بقيمة 175 مليون دولار في شركة فولوكوبتر، الرائدة في حلول التنقل العمودي بالمركبات الكهربائية، وذلك ضمن شراكتها الإستراتيجية مع الشركة ومساعيها للاستحواذ على حصة كبيرة فيها، إلى جانب توطين الخبرات والابتكار في هذا القطاع.
وتسعى نيوم من خلال هذه الخطوة إلى ترسيخ مكانتها العالمية في قطاع المركبات الكهربائية الطائرة عمودية الإقلاع والهبوط، بما يعزز ريادتها في ابتكار حلول التنقل المستقبلية، وتطوير صناعة النقل الجوي المتقدمة في المملكة العربية السعودية، وفقاً لاستراتيجية قطاع التنقل في الشركة. كما تُعد تفعيلاً للشراكة الاستراتيجية بين نيوم وفولوكوبتر، التي انطلقت في ديسمبر 2021، والهادفة إلى تقديم خدمات التاكسي الجوي الكهربائي في نيوم، بما يسهل الربط بين مناطقها المختلفة، بما فيها “ذا لاين” و”أوكساچون” و”تروجينا”.
وقال الرئيس التنفيذي لـ”نيوم” المهندس نظمي النصر: “إن هذا الاستثمار يأتي انسجاماً مع توجيهات سمو ولي العهد، رئيس مجلس إدارة نيوم، صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان، وتجسيداً لطموحات نيوم في تحقيق الاستدامة، ورسم مستقبل البشرية الجديد، عبر إنشاء أول منظومة تنقُّل مستدامة عامة ومتكاملة وسلسة على مستوى العالم، وتعريف البشرية على نموذج جديد للتنقل، وهو نموذج صديق للبيئة وخالٍ من الانبعاثات الضارة 100%، ويعتمد التنقل فيه على المركبات العمودية التي تعمل بالطاقة الكهربائية. ومن خلال التعاون مع الهيئة العامة للطيران المدني في المملكة، ستحول نيوم وفولوكوبتر فكرة التنقل الجوي عبر سيارات الأجرة إلى حقيقة يومية لسكان نيوم وزوارها”.
وأضاف أن “تفعيل نيوم لشراكاتها الإستراتيجية مع الشركات الرائدة عالميّاً يسهم في تحقيق رؤيتها بأن تكون مُسرِّعة للتقدم وقيادة التطور، ليس فقط بما يخدم مصالح نيوم والمملكة، بل بما يخدم البشرية أيضاً”.
من جهته، عدّ الرئيس التنفيذي لشركة فولوكوبتر ديرك هوك أن العالم يشهد للمرة الأولى دمج نظام eVTOL لخدمات الهبوط والإقلاع الكهربائي بأنظمة التنقل والبنية التحتية لمنطقة يتم بناؤها من الصفر. وقال: “إننا أمام نموذج جديد لمفهوم التنقل الجوي عبر المناطق الحضرية، نَهْجٌ سيعزز جودة الحياة والاستدامة البيئية، وشراكتنا مع نيوم ستجعلنا أحد رواد توفير تقنيات التنقل الجوي الأكثر تقدماً في العالم، كما أننا سنكون أول شركة تدخل قطاع النقل الجوي الحضري الناشئ”.
وفي الوقت الذي عقدت فيه شركة فولوكوبتر شراكات متعددة لتقديم خدماتها في نيوم ومدن عالمية مثل باريس وسنغافورة وروما، تمثل شراكتها مع نيوم اختباراً فعليّاً لتطوير قطاع التنقل الجوي الحضري الكهربائي ودعمه في نظام نقل مستدام متعدد الوسائط.
وستبني كل من نيوم وفولوكوبتر، بالتعاون الوثيق مع الهيئة العامة للطيران المدني في المملكة العربية السعودية، منصة اختبار تمكّن المملكة من دمج نظام طائرات الإقلاع والهبوط العمودية الكهربائية مع منظومة قطاع التنقل الحضري المستقبلي، وبانبعاثاتٍ صفرية.
تجدر الإشارة إلى أن سيارات الأجرة الكهربائية للتنقل الجوي تُعَدُّ مكوناً رئيساً في رؤية نيوم لتنفيذ منظومة تنقُّل متعددة الوسائط ومستدامة ومترابطة بسلاسة، وتعمل بطاقة متجددة بنسبة 100٪. وستسعى نيوم إلى تعزيز استثماراتها في عمليات eVTOL، بما في ذلك تطوير البنية التحية الخاصة بها، وزيادة أسطول طائرات الإقلاع والهبوط العمودية الكهربائية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى