السفر و السياحة

صندوق التنمية السياحي يوقّع اتفاقية تعاون مع معهد إدارة المشاريع

وقّع صندوق التنمية السياحي، اليوم، اتفاقية تعاون مع معهد إدارة المشاريع بالمملكة؛ بهدف تخصيص برامج تعليمية ودورات تدريبية يقدمها المعهد لمنسوبي الصندوق، وعملائه، والمستثمرين المتعاقدين معه، التي من شأنها أن تعمل على تطوير المهارات والقدرات وصقل الكفاءات، مما يسهم في إدارتهم للمشاريع في المجال السياحي، بما يتماشى مع أهداف رؤية المملكة 2030.

وتضمّنت الاتفاقية التي وقعت بمقر صندوق التنمية السياحي بالرياض، بحضور الرئيس التنفيذي للصندوق، قصي بن عبدالله الفاخري، ورئيس معهد إدارة المشاريع بالمملكة، بدر بورشيد، جملة من المهام والأدوار المشتركة، حيث سيعمل الطرفان على تحديد خطة عمل وآلية تعاون، بناءً على معايير وضوابط معتمدة من قبل الطرفين، التي تتناسب مع متطلباتهم، وبغرض تحقيق نتائج مجدية، إضافة إلى تبادل المعلومات والخبرات المتعلقة بأفضل الممارسات والأدوات والأنظمة المتعلقة بإدارة المشاريع، كما سيتعاون الطرفان على تنظيم ورش عمل ودورات بغرض تطوير وتحسين الأداء وتحقيق مخرجات تترجم على أرض الواقع.

وقال الرئيس التنفيذي لصندوق التنمية السياحي، قصي بن عبدالله الفاخري: “يحرص الصندوق عبر هذه الاتفاقية على دعم وتمكين منسوبيه وعملائه والمستثمرين المتعاقدين معه، وتعزيز قدراتهم بأفضل التجارب والممارسات العالمية في إدارة المشاريع السياحية، بما يسهم في تأهيل الكوادر البشرية القادرة على ابتكار الحلول لجميع التحديات، وتحويلها إلى فرص وإنجازات، ويصب ذلك في تحقيق أهداف الصندوق في تنمية الموارد البشرية وتهيئتها للمستقبل الواعد المستدام الذي ينتظر صناعة السياحة وتعزيز تنافسيتها، وتحقيق مستهدفات التوطين واستدامة ونمو القطاع السياحي، من خلال اغتنام الفرص التي توفرها الاحتياجات المتجددة والمتسارعة في القطاع السياحي بما يتواكب مع الاستراتيجية الوطنية للسياحة ومستهدفات الرؤية التنموية للمملكة 2030”.

من جانبه، قال رئيس معهد إدارة المشاريع بالمملكة، بدر بو رشيد: “جاء توقيع هذه الاتفاقية مع صندوق التنمية السياحي، امتداداً لعدد كبير من الاتفاقيات الموقعة مع العديد من القطاعات والمنظمات، في ظل حرص المعهد على تقديم المخرجات التدريبية، التي تتلاءم مع رؤيتنا في أن نكون المؤسسة المهنية الرائدة في مجال دعم إدارة المشاريع بالمملكة، من خلال تعزيز المهارات القيادية وإثراء تجاربها، خاصة أن إدارة المشاريع أصبحت مهنة عالمية نحرص معها على تقديم أفراد يتمتعون بالمهارات والقدرات الضرورية لتوفير القيمة لأصحاب المصلحة عبر استكمال المشاريع بنجاح”.

وأضاف أن عملية التدريب والتطوير تتم بأسلوب إدارة المشاريع المبتكر، وبفرق عمل متكاملة تتابع جميع التفاصيل والمعطيات، وصولاً إلى تحقيق الهدف المنشود، في ظل حرص المعهد على صناعة التميز ونشر المعرفة بطريقة احترافية، والتخطيط لإعداد مجتمع مهني لمديري المشاريع، بما يخدم المشروع التنموي بالمملكة، في ظل التحولات الكبرى التي تحققت، وفقاً لمستهدفات رؤية المملكة 2030.

جاءت هذه الاتفاقية لتجسد حرص الطرفين على توحيد جهودهما المشتركة، وتعزيز آليات التعاون والعمل التكاملي بينهما، لرفع كفاءة منسوبي الصندوق وعملائه، ونقل ونشر المعرفة بينهم في مجال إدارة المشاريع، من خلال قنوات التطوير المهني المقدمة من المعهد، بما يسهم في خلق منظومة متكاملة، من شأنها تطوير سياسات وإجراءات إدارة المشاريع الاحترافية، وبما يحقق كفاءة التنفيذ وسرعة الإنجاز، ومواكبة التطلعات المستقبلية، وفق أفضل الاستراتيجيات في إدارة المشاريع، وتقديم أنشطة تحقق المنافع المتبادلة بين الطرفين في هذا المجال.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى