أخبار النقلالخدمات اللوجستيةالسفر و السياحةالشحنالمقالاتالنقل الجوي

“طيران ناس “أكبر شركة طيران اقتصادي بالمنطقة بعد زيادة أسطولها

أصبحت شركة «طيران ناس»، الناقل الجوي السعودي، أكبر شركة طيران اقتصادي بالشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بعد زيادة أسطول طائرتها بمعدل 250 طائرة. وأقر مجلس إدارة «طيران ناس»، الطيران الاقتصادي الرائد في منطقة الشرق الأوسط، الخطة الاستراتيجية للشركة، ووافق على زيادة حجم الطلبيات إلى 250 طائرة.

وثمّن الرئيس التنفيذي والعضو المنتدب لـ«طيران ناس» بندر المهنا الدعم الكبير من مجلس الإدارة، مقدرًا ثقته ورؤيته الطموحة، وقال: يأتي قرار مجلس إدارة طيران ناس رفع طلبيات طائراتنا الجديدة إلى 250؛ ليعزز دورنا في السعي لتحقيق استراتيجية الطيران المدني، وإيمانًا من مجلس الإدارة بالفرص المتنامية والنظرة الإيجابية للأسواق المحلية والدولية. وأضاف: نرى من موقعنا كناقل جوي سعودي فرصًا كبيرة للتوسع، مدعومة بالموقع الاستراتيجي للمملكة، والآفاق التي فتحتها رؤية السعودية 2030، لقطاع النقل الجوي، تعزز ذلك بإطلاق استراتيجية قطاع الطيران المدني التي تهدف إلى زيادة حركة الركاب السنوية إلى 330 مليون وربط المملكة مع أكثر من 250 وجهة في العالم بحلول العام 2030. وأوضح المهنا: سوف نستطلع طائرات ذات سعة مقعدية ومواصفات مختلفة، وسننطلق بها نحو وجهات جديدة لزيادة ربط العالم بالمملكة، ودعم السياحة والمساهمة في نقل الحجاج والمعتمرين. وأكد أن «طيران ناس» يناقش حاليًا صناع الطائرات بشأن المضي قدمًا في إعداد وبناء الاتفاقيات. وسيصبح طيران ناس بعد إتمام هذه الاتفاقيات أكبر شركة طيران اقتصادي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، كما سيكون أكبر مالك ومشغل للطائرات الحديثة في المنطقة. وأشار المهنا إلى أن مجلس الإدارة أقر خطة التوسع دوليًا ضمن الخطة الاستراتيجية الجديدة للشركة، ودراسة افتتاح مقرات جديدة في عدد من الدول، والتي ستكون بمثابة قواعد لطيران ناس خارج السعودية. وقال المهنا: يصنف طيران ناس كواحد من أفضل 10 شركات طيران اقتصادي في العالم، وهي مكانة اكتسبناها عبر كفاءة تشغيلية وخدمة مميزة نقدمها لعملائنا، وسنعمل على مشاركة هذه الخبرة والكفاءة مع الشراكات الجديدة، التي نعتزم بناءها في أكثر من موقع. يُذكر أن «طيران ناس» يربط أكثر من 70 وجهة داخلية ودولية عبر أسطوله المكون من أكثر من 35 طائرة، ونقل منذ تأسيسه عام 2007 حتى الآن أكثر من 55 مليون مسافر. وحقق مؤخرًا أعلى تصنيف في تقييم منظمة APEX غير الربحية التي تعد من أكبر روابط شركات الطيران الدولية؛ حيث حصل على 4 نجوم في أعلى تقييم للطيران الاقتصادي من بين 600 شركة على مستوى العالم. كما تم تصنيفه كأفضل شركة طيران اقتصادي في الشرق الأوسط من مهرجان جوائز السفر العالمية لـ7 أعوام متتالية، وحصل على جائزة سكاي تراكس العالمية كأفضل طيران اقتصادي في الشرق الأوسط لأعوام 2017 و2018 و2019 و2021، إضافة إلى أفضل خدمة طاقم طيران في الشرق الأوسط لعام 2019. 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى