أخبار النقلالسفر و السياحةالشحنالمقالاتالنقل البري

بحضور معالي وزير النقل والخدمات اللوجستية
سمو أمير منطقة الجوف يدشن 4 مشاريع تنموية على طرق المنطقة

دشن صاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف اليوم، 4 مشاريع تنموية على طرق منطقة الجوف، بتكلفة مالية بلغت (224) مليون ريال، وذلك بحضور معالي المهندس صالح بن ناصر الجاسر وزير النقل والخدمات اللوجستية، وعدد من قادة منظومة النقل والخدمات اللوجستية. وشملت هذه المشاريع على طرق منطقة الجوف تدشين المرحلة الأولى من تنفيذ طريق مزدوج لربط محطة القطار للشحن في البسيطاء إلى طريق ميقوع/تبوك بطول (19) كم وشطر الازدواج بطول (23) كم، بتكلفة بلغت 85 مليون ريال، وتدشين المرحلة الثانية بتنفيذ طريق مزدوج لربط محطة القطار للشحن في البسيطاء إلى طريق ميقوع/تبوك بطول (11) كم وشطر الازدواج بطول (34)كم، إضافةً إلى تنفيذ طريق لربط محطة قطار الركاب بالجوف والقريات بطول (6,3) كم، بتكلفة بلغت 74 مليون ريال، إلى جانب استكمال تنفيذ تقاطع الفياض بتنفيذ تقاطع علوي يربط طريق سكاكا/الفياض بطريق الملك عبدالله، بتكلفة بلغت 37 مليون ريال، واستكمال حمايات خرسانية وعبارات لبعض الطرق بمنطقة الجوف من خلال تنفيذ حمايات خرسانية على جانبي الطرق بطول (31) كم لعدد (10) وصلات وبمساحة إجمالية تبلغ 138 ألـف م2 وقايـة ميـول بالخرسـانة المســلحة و 3 آلاف م2 تبطيــن خنــادق بالخرســانة المســلحة، بتكلفة بلغت 28 مليون ريال.


وتأتي هذه المشاريع ضمن زيارة معالي وزير النقل والخدمات اللوجستية لمنطقة الجوف، والتي شملت أيضاً تدشين محطة قطار الركاب بالقريات التي تمثل المرحلة الرابعة والأخيرة من مراحل تشغيل قطار الشمال الذي يمتد من الرياض إلى القريات بطول 1242 كم.
من جانبه أكد معالي وزير النقل والخدمات اللوجستية المهندس صالح بن ناصر الجاسر أن هذه المشاريع التنموية في قطاع الطرق بمنطقة الجوف تجسد الاهتمام الكبير من لدن خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين -حفظهما الله -، منوهاً بحرص الوزارة على إنجاز كافة مشاريعها بأعلى المواصفات الفنية ووفق الجداول الزمنية المقررة، وتطبيق أرقى معايير الجودة والسلامة في كافة شبكات الطرق بالمملكة، للإسهام بتوفير خيارات تنقل آمنة تعزز جودة الحياة لسكان وأهالي منطقة الجوف.
وأضاف معالي الجاسر أن إنجاز هذه المشاريع بكافة أبعادها الخدمية والتنموية سيسهم في تحقيق مستهدفات قطاع الطرق في الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية، الهادفة إلى الصعود بالمملكة للمرتبة السادسة عالمياً في مؤشر جودة الطرق بحلول عام 2030، والحفاظ على ريادتها عالمياً في ترابط شبكاتها، وخفض معدل حالات الوفيات الناجمة عن الحوادث، كما قدّم معالي الجاسر شكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن نواف بن عبدالعزيز أمير منطقة الجوف على رعايته الكريمة لحفل تدشين هذه المشاريع، مؤكداً أن دعم واهتمام سموه أسهم بشكل كبير في تحقيق العديد من المنجزات لمنظومة النقل والخدمات اللوجستية في المنطقة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى