النقل الجوي

شاهد الطائرة الرئاسية ل مصر بعد انتهاء الطلاء

دخلت الطائرة الرئاسية المصرية الجديدة مراحل تجهيزها الأخيرة من خلال عملية طلاء جسمها الخارجي قبل تسليمها إلى القاهرة بصفة رسمية.

وحصل موقع “سمبل فلاينغ” المتخصص في شؤون الطيران المدني على صور الطائرة الجديدة من نوع “بوينغ 800-747” بعد طلاء جسمها الخارجي في أيرلندا.

وبعد 26 يوما من عملية الطلاء في شانون بأيرلندا، عادت الطائرة، الجمعة، إلى هامبورغ في ألمانيا لوضع اللمسات الأخيرة عليها قبل تسليمها للحكومة المصرية لتنضم لأسطول الطائرات الرئاسية.

وتظهر “الجامبو” العملاقة بألوان بسيطة يغلب عليها الأبيض. وكتب عليها جمهورية مصر العربية باللغتين العربية والإنكليزية بشكل بارز، بينما رسم النسر الذهبي (شعار الجمهورية) وعبارة “تحيا مصر”، بالإضافة إلى العلم المصري على ذيل الطائرة.

كما تشكل ألوان العلم المصري الأسود والأبيض والأحمر شريطا في المنتصف على طول الطائرة العملاقة.

Untitled12_0



واشترت مصر هذه الطائرة في سبتمبر من العام الماضي، وهي التي كانت تحمل تسجيل رقم “N282BA” قبل أن يتغير إلى “SU-EGY” عندما انتقلت ملكيتها إلى القاهرة.

وكان الإعلامي والبرلماني المصري، مصطفى بكري، قد ذكر في تصريحات تلفزيونية أن مصر اشترت الطائرة لصالح مؤسسة الرئاسة مقابل 240 مليون دولار في عام 2019.

وأمضت الطائرة الفخمة في ألمانيا قرابة عام كامل بهدف تجهيز مقصورتها للاستخدام الرئاسي قبل أن تتوجه إلى أيرلندا مؤخرا لطلاء بدنها الخارجي.

في عام 2006، طلبت شركة لوفتهانزا الألمانية 20 طائرة من الطراز ذاته. وبينما حصلت على 19 منها، بقيت واحدة في الولايات المتحدة وذلك لإدراجها في اختبارات الطيران بناء على طلب بوينغ.

وأجرت الطائرة بالفعل بعض الاختبارات من 2015 حتى 2018 قبل أن تستقر في مطار بينال أيربارك بولاية أريزونا دون أن تستخدم حتى قررت مصر شرائها.

وتستخدم دول عدة، بما في ذلك الولايات المتحدة وبعض دول الخليج، طائرات بوينغ من طراز 747 والملقبة بـ “ملكة السماء” لنقل الملوك والرؤساء وكبار المسؤولين في رحلاتهم الخارجية.

وبسبب التكاليف التشغيلية ومستوى الرفاهية التي توفره، باتت “ملكة السماء” لا تستخدم كثيرا في الطيران التجاري، لا سيما بعد الضربة القاصمة التي تعرض لها قطاع السفر والسياحة بسبب وباء كوفيد-19.

وتستهلك “بوينغ 800-747” كمية كبيرة من الوقود بمعدل 10 آلاف لترة بنزين في الساعة، إذ تتخطى تكلفتها التشغيلية 18 ألف دولار في الساعة.

وفقا لأسعار عام 2022 لشركة بوينغ، تبلغ قيمة طائرة “800-747” الجديدة 418.4 مليون دولار.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى