السفر و السياحة

منسق حملة head back to sharm el shiekh: مدينة شرم الشيخ وجدان السياحة العالمية

قال القبطان أحمد الشافعي، منسق حملة دعم السياحة، المعروفة بـ head back to sharm el shiekh، إن مدينة شرم الشيخ هي وجدان السياحة العالمية، مضيفًا: نحن دائما أبناء ورجال السياحة وصناعها وخبرائها وأدواتها على مر العصور في أرض الفيروز سيناء شرم الشيخ وبمدنها الرائعة دهب وطابا وسانت كاترين ونوبيع المليئة بكنوزها الصحراوية والبحرية والعلاجية والدينية ومناخها الذي اجتمع عليها العالم من نقائه

حملة head back to sharm el shiekh

وأضاف منسق حملة دعم السياحة، في تصريحات خاصة لـ القاهرة 24، أن مدينة شرم الشيخ كانت دائما البداية منذ زمن وهي المكان الأنقي والأنسب عالميا لإعادة هيكلة الصحة النفسية والجسدية لكل زوارها، فاختيرت من قيبل العالم أن تكون بداية أخرى لهيكلة القرى الأرضية من تغيرات مناخية خرجت بها الطبيعة نتيجة التكنولجيا

وتابع: دائما وأبدا شرم الشيخ ومدن جنوب سيناء الرائعة التي احتفظت بحمايتها الطبيعية من كل الملوثات البيئية واحتفظت بمناخها لكل عشاقها من كل المقاصد العالمية هي أرض الطبيعية هي أرض المناخ المعتدل هى أرض النقاء والصفاء هي أرض الفيروز هي حببية القلب شرم الشيخ

وفي سياق متصل، كان قد أعلن الأستاذ محمد يحيى، مسؤول تطوير البنية التحتية بالقطاع السياحي بشركة بوتنسيا سيستيمز، الدعم الكامل لهاشتاج Head back to sharm، خصوصا إن مدينة شرم الشيخ تشهد في الفتره الحالية؛ تطورًا على كافة الأصعدة، لاسيما البنية التحتية الرقمية بالعديد من المنتجعات السياحية، بالتزامن مع استضافة مدينة شرم الشيخ للعديد من الفعاليات العالمية وأقربها مؤتمر المناخ

الفنادق والمنتجعات السياحية

وتشهد الشركة حاليًا؛ تجهيز العديد من الفنادق والمنتجعات السياحية بشرم الشيخ، أعمال تطوير البنية التحتية الرقمية، وتجهيز المنشآت بخدمات الإنترنت السريعة والواي فاي، وكاميرات المراقبة لخدمة النزلاء؛ الأمر الذي يضيف تجربة ممتعة لكافة النزلاء، ويعود بالتأثير المباشر على قطاع السياحة، والذي يُمثل مصدرًا رئيسيًا للدخل القومي لمصر، وما يُوفره من فُرص عمل بشكل مباشر أو غير مباشر، للحد من نسبة البطالة

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى