الشحن

عملاقة الشحن الفرنسية “سي إم إيه سي جي إم”، المملوكة للملياردير رودولف سعادة، تتوقع تراجع هوامش الربحية مع انخفاض أسعار الشحن خلال الربع الرابع من 2022

قالت عملاقة الشحن الفرنسية “سي إم إيه سي جي إم” (CMA CGM SA)، المملوكة للملياردير رودولف سعادة وعائلته، إن ضعف الطلب على نقل البضائع والآفاق الاقتصادية القاتمة، أضرت بأرباح الشركة خلال ربع السنة الحالي

يزداد تشاؤم ثالث أكبر خط حاويات في العالم مقارنةً بتحذير الشركة العائلية قبل نحو 3 أشهر عندما أشارت إلى بداية الانكماش. ويتماشى التحذير مع ما كشفت عنه الشركات الأوروبية المنافسة، ومن بينها “إيه.بي. مولر ميرسك” (A.P. Moller-Maersk A / S)، و”هاباغ لويد” (Hapag-Lloyd AG) خلال الأسابيع الأخيرة

قالت “سي إم إيه سي جي إم” في بيان الأرباح يوم الجمعة: “تتوقع المجموعة استمرار ارتفاع تكاليف الطاقة، ما يؤثر بشكل مباشر على نفقات التشغيل، وبشكل عام على الإنفاق الاستهلاكي، خصوصاً في أوروبا. وتتزامن تلك البيئة التضخمية مع سياسات تشديد نقدي تزيد من ضبابية آفاق النمو الاقتصادي”

أشارت الشركة إلى توقع انخفاض أسعار الشحن إلى “مستويات طبيعية أكثر”، وبالتالي تراجع هوامش الربح خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة من العام

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى