سيارات

تويوتا وعبداللطيف جميل تطلقان مشروعاً مشتركا لتصنيع إكسسوارات تويوتا الاصلية لمنطقة الشرق الأوسط

نظمت تويوتا موتور كوربوريشن وعبداللطيف جميل احتفالية بمناسبة إطلاق مشروعهما المشترك التاريخي، الذي يقدم للعملاء في الشرق الأوسط مزيداً من الخيارات التي تتيح لهم إضفاء الطابع الشخصي على سياراتهم باستخدام اكسسوارات تويوتا الأصلية.

ويهدف المشروع المشترك، المعروف باسم تادمي (تويوتا اكسيسوريز آند ديفيلوبمينت ام إي)، إلى تلبية الطلب المتزايد على خيارات السيارات المصممة وفق رغبات واذواق العملاء في منطقة الشرق الأوسط من خلال الاستفادة من المعرفة والخبرات المشتركة لتويوتا وعبداللطيف جميل، إلى جانب التوسع في توفير المزيد من خيارات الاكسسوارات المصممة وفق أذواق المستهلك المحلي.

ويُعد هذا المشروع المشترك الأول من نوعه الذي تطلقه تويوتا موتور كوربوريشن مع أحد شركاء التوزيع التابعين لها حول العالم، مما يبرز قوة العلاقة بين عبداللطيف جميل وشركة تويوتا العالمية وعلاقتها الطويلة والراسخة. وستكون شركة تويوتا موتور كوربوريشن المساهم الأكبر في المشروع التاريخي الذي يخدم قاعدة عملاء محتملة تزيد عن مليون سيارة في الشرق الأوسط.

وبهذه المناسبة، قال حسن جميل، نائب الرئيس ونائب رئيس مجلس إدارة عبداللطيف جميل: “مع نمو احتياجات العملاء وتنوعها، يسعدنا أن نقدم لعملائنا في المملكة ومنطقة الشرق الأوسط المزيد من الخيارات التي تلبي أذواقهم الشخصية في اكسسوارات تويوتا الأصلية. ويشرفنا الانضمام إلى شركة تويوتا موتور كوربوريشن في إطلاق قيمة جديدة لعملائنا وتمهيد الطريق لطرح مزيد من المزايا التي تلبي الاحتياجات والرغبات الشخصية للسائقين في المنطقة.”

من جانبه، قال أكيتوشي تاكيمورا، الرئيس التنفيذي الإقليمي لشركة تويوتا موتور كوربوريشن: “يُسعدنا أن نحتفل اليوم بافتتاح مكتب تادمي الجديد في بنغالورو، والذي يمثل علامة فارقة في مسيرتنا نحو إسعاد عملائنا حول العالم. ومشروعنا المشترك مع عبداللطيف جميل يأتي تأكيداً على التزام تويوتا بفهم وتلبية الاحتياجات سريعة التطور لعملائنا، مما يضمن للسائقين إمكانية إضفاء الطابع الشخصي على سياراتهم بسهولة من خلال مجموعة واسعة من الاكسسوارات الأصلية، مع الاستمرار في تزويدهم بالجودة الاستثنائية والمتانة والموثوقية التي تشتهر بها تويوتا عالمياً، وصولاً إلى هدفنا النهائي المتمثل في تزويد عملائنا بقدر أكبر من راحة البال أينما كانوا يقودون سياراتهم.”

وستشرع تادمي في تصميم منتجاتها وتصنيعها وتسليمها انطلاقاً من بنغالورو، التي تعتبر منذ فترة طويلة عاصمة تكنولوجيا المعلومات في الهند وموطناً لقواعد البحث والتطوير للشركات من جميع أنحاء العالم.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى