الخدمات اللوجستية

جهود منظومة النقل والخدمات اللوجستية في منطقة جازان.. وانعكاسها على الخدمات المقدمة وجذب الزوّار والسيّاح وتسهيل نشاط الحركتين التجارية والاقتصادية

عملت منظومة النقل والخدمات اللوجستية طوال الفترة الماضية على تطوير كافة أنماط ووسائل النقل المختلفة في منطقة جازان، انطلاقاً من دورها الرئيسي في الارتقاء بجودة الخدمات المقدمة لأهالي وسكان المنطقة، وتيسير إجراءات تنقلهم ووصولهم، وربطهم مع عدد من القرى والمحافظات المجاورة.

هذه الجهود أثمرت عن تسجيل مجموعة من المنجزات لمنظومة النقل والخدمات اللوجستية في منطقة جازان، والتي كان لها الأثر البارز في جذب الزوّار والسيّاح، وتسهيل نشاط الحركتين التجارية والاقتصادية بالمنطقة.

فعلى صعيد الطرق، تمتلك الوزارة شبكة طرق في المنطقة بطول 2241كم.

وعلى مستوى النقل العام قامت المنظومة بخدمة أكثر 3200 ألف مستفيداً من مركز خدمات الأعمال بمنطقة جازان الذي افتتح منتصف شهر أبريل من عام 2021م، إلى جانب تنفيذ 80 حملةً رقابية، وإجراء 24.8 ألف عملية فحص، ورصد 4.2 ألف مخالفة، كما حققت المنظومة ما نسبته 83.5% من امتثال المنشآت المرخصة في أنشطة النقل العام بتطبيق الأنظمة والتشريعات.

أما على صعيد قطاع الطيران فقد تم نقل 1.08 مليون مسافراً عبر 9.572 ألف رحلة خلال النصف الأول من عام 2022م، كما بلغ مجموع الرحلات الأسبوعية داخلياً 325 رحلة، والرحلات الخارجية 4 رحلات.

وفي شأن قطاع النقل البحري تم في ميناء جازان نقل 909.868 ألف حمولة طنية، ونقل 342.388 ألف راكباً، ونقل 18.778 ألف من المواشي خلال النصف الأول من عام 2022م، كما تم تطوير ميناء فرسان على ثلاث مراحل، حيث تم الانتهاء من المرحلة الأولى التي شملت ترميم وإصلاح الرصيف الحالي بالميناء، وإعادة تجهيز الرصيف بالتجهيزات اللازمة، وإنارة الساحات الخلفية بالإنارة الغامرة، بينما تم الانتهاء من المرحلة الثانية من المشروع والتي شملت إنشاء رصيف بطول 525 م وبعمق 10 م، في حين يجري العمل على استكمال المرحلة الثالثة والأخيرة من مشروع تطوير ميناء فرسان.

وتهدف منظومة النقل والخدمات اللوجستية من خلال ما حققته من منجزات إلى الارتقاء بكافة أنماط النقل في منطقة جازان، واستكمال بقية المشاريع الجارية تنفيذها، وصولاً لتحقيق مستهدفات الاستراتيجية الوطنية للنقل والخدمات اللوجستية الهادفة لترسيخ مكانة المملكة مركزاً لوجستياً عالمياً يربط قارات العالم الثلاث.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى