سيارات

للمرة الأولى.. ثروة إيلون ماسك تفقد 100 مليار دولار

سجلت ثروة إيلون ماسك تراجعًا جديدًا خلال العام الحالي ليفقد نحو 100 مليار دولار، وذلك مع تراجع سهم شركته تسلا إلى أدنى مستوياته في عامين

وانخفض صافي ثروة الملياردير ماسك البالغ من العمر 51 عامًا بحوالي 8.6 مليار دولار أمس الإثنين، لتصل الخسارة خلال العام الحالي إلى 100.5 مليار دولار

الرجل الأكثر ثراء على مستوى العالم

كما أن الشريك المؤسس لـ تسلا والمدير التنفيذي لشركة تويتر لا يزال الأكثر ثراءً على مستوى العالم بثروة قيمتها 169.8 مليار دولار، وفقًا لمؤشر بلومبرج للمليارديرات

وتشكل أسهم تسلا غالبية ثروة ماسك وتراجع سهم صانعة السيارات الكهربائية هذا العام في ظل القيود المرتبطة بفيروس كوفيد-19 المفروضة في الصين إلى جانب التعامل أيضًا مع أزمات سلسلة التوريد وارتفاع تكاليف المواد الخام

استدعاء 300 ألف سيارة

كما أعلنت الشركة الأمريكية مؤخرًا استدعاء أكثر من 300 ألف سيارة بسبب المصابيح الخلفية المعيبة

وأغلق سهم تسلا تعاملات الأمس منخفضًا 6.84% عند 167.87 دولار، وهو المستوى الأدنى منذ نوفمبر 2020، لتصل خسائره خلال العام الحالي حتى الآن إلى 52%

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى